طابعة ثلاثية الأبعاد جديدة تعالج الحروق وتخفيها في دقيقتين

  بالإضافة الى الخبر الذي أوردناه سابقاً عن تطوير طريقة لرؤية المريض وتقييم حالته قبل الذهاب اليه لاسعافه ، يبدو أننا لن نبتعد كثيراً عن التطور التقني في القطاعات الصحية والطبية ، فقد قام باحثون في جامعة "تورنتو" الكندية بتطوير جهاز لعلاج الحروق والجروح العميقة.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل " البريطانية، فقد قام عدة باحثون في جامعة "تورنتو" بتطوير مسدساً شبيها بمسدس لصق الغراء، يعمل على طباعة ثلاث طبقات ثلاثية الأبعاد من الجلد في مناطق الجروح والحروق العميقة عند الإنسان.
في دقيقتين فقط ، يستطيع هذا الجهاز طباعة الثلاث طبقات واصلاح ما فسد من الجلد
، وأضافت "ديلي ميل" أنه في الحالة الطبيعية يلتئم الجلد بنفسه في حالة الحروق السطحية والمتوسطة ، أمَّا في حالة الحروق العميقة أو ما يطلق عليها "الدرجة الثالثة" فإن ذلك يستغرق وقتا طويلاً ليلتئم الجلد من حرق أو جرح ، حتى أن القطاع الصحي العالمي لا يزال يعاني من قلة التقدم بالشكل المطلوب في هذه الناحية ، أمَّا الآن فيمكن أن يتم اصلاح الأمر في غضون دقائق.
وستبقى التقنية تدهشنا في كل مرَّة نسمع أو نقرأ عن اختراع تم ابتكاره!
------------
حرَّر الخبر: عبيدة طه.


المصدر: حوحو للمعلوميات https://ift.tt/2Kcc6S9

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة مهووس المعلوميات ©2015| ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| إتفاقية الإستخدام