بالفيديو : إمرأة تقتل صديقها عن طريق الخطأ في خدعة قاموا بتصويرها لكي يقوما برفعها على قناتهما في يوتيوب!‎

تم القبض على Monalisa Perez البالغة من العمر 19 عاما من مينيسوتا عقب إطلاق نار مميت على صديقها يوم الإثنين الماضي. وقالت على تويتر أنها و Pedro Ruiz III (22 عاما) كانا يصوّران "إحدى أخطر الفيديوهات من أي وقت مضى" لقناتهما في يوتيوب.
ووفقا لوثائق المحكمة كان الإثنان يقومان بتصوير فيديو في الهواء الطلق، وكانت الخطة أن تقوم بيريز بإطلاق النار على رويز بمسدس، بينما يمسك كتابا لحماية نفسه، و لسوء الحظ  كانت البندقية من العيار 50 نوع "، وكانت بيريز قد أطلقت النار على صدره من مسافة بعيدة  ، ومن المحتمل أن يقوم هذا السلاح الثقيل باختراق أي كتاب.
إتصلت بيريز، وهي حامل بالطفل الثاني لصديقها بالشرطة، وأعلن عمال الطوارئ أن رويز مات في مكان الحادث ، وقد شهدت ابنتهما البالغة من العمر 3 سنوات إطلاق النار.
كانت قناتهما التي تسمى La MonaLisa، تتوفر في معظمها على فيديوهات مقالب وتدوينات، وبالتالي فإن مقلبهما الجديد بدا بعنف خارج نطاق المعتاد. وقالت عمة رويز، كلوديا رويز،أن ابن أخيها حدثها عن الفيديو قبل أن يقوم برفعه. وقالت في مقابلة أنها حثته على إعادة التفكير في ذلك:

"لقد أخبرني عن الفكرة، قلت لا تفعل ذلك، لا تفعل ذلك،  لماذا أنت تريد استخدام بندقية؟ لماذا؟ لأننا نريد المزيد من المشاهدين، نحن نريد أن نصبح كما تعلمين مشهورَين".
 وكانت بيريز قد اتًُهمت فى البداية بالتفريغ المتهور لسلاح ناري تم ترقيته الى حادث قتل من الدرجة الثانية، ووفقا للشكوى تدعي النيابة أنها تسببت فى وفاته بسبب الإهمال فى خلق "خطر غير معقول".
وبما أن الحال عسير بالنسبة لها ولأطفالها، فإن النيابة العامة قد يكون لها بالفعل قضية ضدها سواء كانت فكرته أم لا، قالت أنها اختارت إطلاق النار على صديقها. 
من ناحية أخرى يمكن للمرء أن يتأكد أنها ليست خطرا على أي شخص آخر، لكن عيشها حياتها مع العلم أنها قتلت أب أطفالها قد يكون عقابا كبيرا بما فيه الكفاية.


المصدر: حوحو للمعلوميات http://ift.tt/2u5sA7t

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة مهووس المعلوميات ©2015| ، نقل بدون تصريح ممنوع . Privacy-Policy| إتفاقية الإستخدام